اعرفي - حواء / تربية الأطفال / نصائح للتعامل مع الطفل المراهق العنيد

نصائح للتعامل مع الطفل المراهق العنيد

تعتبر واحدة من أهم المشاكل التي تواجه الأسرة بشكل كبير هي كيفية التعامل مع المراهق العنيد؛ حيث يواجه المراهق في فترة المراهقة التي تعتبر من أصعب الأوقات التي تواجهه، وذلك بسبب التغيرات الجسمية والنفسية والسلوكية وغيرها الكثير من التغيرات، ويتوقف تخطي هذه المرحلة على حسن تعامل الوالدان مع هذه المرحلة بطرق صحيحة فسوف يصلون إلى أفضل النتائج وهي الشخصية المستقلّة الخالية من الأمراض النفسية، وعكس ذلك سوف يؤدي إلى كثير من المشاكل  ويصبح المراهق عدواني وشرس وغير سوي وعنيد وسوف نقدم لكم في هذه المقالة بعض النصائح للتعامل مع هذه المرحلة بطريقة صحيحة.

نصائح للتعامل مع المراهق:

  • معرفة وفهم احتياجات المراهق في هذه المرحلة ومعرفة كافة التغيرات والظروف الخاصة به وتفهمها بشكل صحيح.
  • الحرص على مساعدة ومساندة المراهق والوقوف إلى جانبه، وليس ضده في كافة التصرفات الخاصة.
  • من الأفضل استخدام الحزم في المعاملة، والبعد عن الشدة في بعض التصرفات.
  • التعامل بأسلوب حواري ومناقشة وليس أسلوب الشدة والعنف.
  • تجنب التعامل بالأوامر إصدار والنواهي؛ حتى لا يشعر بعدم ثقته بنفسه.
  • محاولة الابتعاد عن التناقش مع المراهق في وقت غضبه، حتى لا يفقد قدرته على السيطرة على أعصابه والتخبط الشديد وعدم تقبل النصائح.
  • من الضروري التعامل مع المراهق مثل الأصدقاء والاستماع له بتفاعل، ونصحيته بطريقة عقلانية.
  • مساعدة المراهق في تهيئة شخصيته وذلك من خلال مشاركته في أمر فارق في حياته وتساعده على تكوين شخصيته، مثل رحلة مع زملائه في مكان ما للتعود على الاعتماد على النفس.
  • مساعدته في الإحساس بالخصوصية والاستقلالية؛ وذلك عن طريق منحه على سبيل المثال مصروف أسبوعي أو شهري.بشكلٍ أسبوعي أو شهري.
  • الاعتماد عليه في شراء بعض متطلبات المنزل.
  • محاولة ابعاده عن الاحساس بالقلق والتوتر والمشاكل.
  • الاهتمام به بشكل سليم مما يتناسب مع حالته النفسية والمزاجية المتقلبة.
  • محاولة شغل وقت فراغه بأمور مفيدة وهوايات مثل لعبة رياضية، قراءة كتب، السفر والاستمتاع.
  • التعامل معه كأصدقاء والمناقشة في كافة الأمور.
  • احترام الرغبات الخاصة به وعدم التقليل منها تحت أي سبب.
  • ملازمته ومصاحبته حتى لا ينجرف إلى أي نوع من السلوك المنحرف.