اعرفي - حواء / تربية الأطفال / اعرفي أكثر عن شخير الأطفال

اعرفي أكثر عن شخير الأطفال

 

بعد يوم جميل يقضيه الطفل في الحديقة أو المنزل من لعب وبذل مجهود وبذل طاقته فيما يحب يعود الطفل بعد ذلك إلي السرير لتجد الأم أن ابنها الصغير الذي لم يتجاوز عمر السابعة يشخر وهو نائم وهو ما يدع لقلق أي أم وأب خوفا علي صحة ابنهما الذي حبوه منذ أن كان جنين ولكن لا يوجد ما يدعوا للقلق فإليك أسباب شخير الأطفال:

اعرفي أكثر عن شخير الأطفال

  • احتقان والتهاب الغشاء المخاطي للأنف، بسبب الإصابة بالإنفلونزا
  • أمراض حساسية الأنف.
  • الالتهابات المتكررة بالحلق والمصحوبة بتضخم اللوزتين والناميات،والذي يؤدي إلي تضيّق مجرى الهواء، ومن ثم يصدر الشخير.

وكذلك الشخير المزمن من مسببات شخير الأطفال، ويعود في الغالب للأمراض الوراثية التي تكون نتيجة ضيق في مجري التنفس.

ولكن تذكري أن قد يكون سبب الشخير هو تعب الطفل من كثرة المجهود المبذل أثناء اللعب صباحا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .